أنابيب الكهرباء المسموح بها في المباني

أنابيب الكهرباء المسموح بها في المباني

من الأمور التي يجب التنسيق بشأنها بين المشرف على الشؤون الكهربائية وبين مالك المبنى، نوع أنابيب الكهرباء. حاليًا بالنظر إلى الفقرة 13-7-3-3-2 في الصفحة 90 من المبحث 13 للأنظمة الوطنية للمباني (الإصدار الأخير: عام 2016) يُمنع منعًا باتًا استخدام أنابيب البولي أميد أو غيرها من الأنابيب البلاستيكية التي تشتعل وتحترق عند تعرضها للنار. ولكن وللأسف الشديد، لا يزال هناك إقبال على هذا النوع من الأنابيب والأنابيب المشابهة مثل البولي أميد والبولي إثيلين (PE) والأنابيب الخرطومية، يفوق الإقبال على أنابيب أخرى.

هذا في حين أن ما يستتبع استخدام هذه الأنابيب من احتمال الحريق – كونها تمرّ داخل الجدران – أمر لا يمكن تجنبه في أغلب الأحيان، فيحمّل ذلك نفقات كبيرة على الساكنين في هذه المباني. من المستحسن أن نحرص على أرواحنا وأرواح من يشترك معنا في النوع الإنساني ومن يسكن هذه المباني في المستقبل، ونهتم بالتجهيزات المستخدمة فيها من خلال إنفاق مصروفات أولية أكبر تضمن توفير السلامة وتنفيذ المنشآت الكهربائية بشكل مبدئي إلى جانب مراعاة المعايير.

انطلاقًا من ذلك ووفقًا للجدول 13-7-3-2 في الصفحة 90 من الأنظمة الوطنية للمباني الصادرة عن نقابة المهندسين، فقد تم تحديد أنابيب الكهرباء المسموح بها، وبناء على ذلك، فإن الأنابيب الفولاذية والبلاستيكية الصلبة من النوع غير ذاتي الاحتراق أو (PVC) لا مانع من استخدامها. نظرًا إلى التكلفة المرتفعة وقابلية التوصيل الكهربائي وصعوبة الحمل والتنفيذ وعدم إمكانية الدرفلة للأنابيب الفولاذية، فإن أفضل أنابيب الكهرباء المعيارية وأكثرها من حيث الجدوى الاقتصادية مما يتوفر في الأسواق هي أنابيب الكهرباء المصنوعة من البولي ڤينيل كلوريد أو PVC. جدير بالذكر أن أنابيب الكهرباء PVC لا بد أن تحمل المعيار 11215-21 وتقاوم الصدمات والضغوط الميكانيكية.

بطبيعة الحال، إنما يمكن استخدام الأنابيب الخرطومية شريطة أن تكون مصنوعة من PVC ويكون استخدام المبنى غير صناعي، وتُركَّب بصورة داخلية (يُحظر تركيبها خارجيًا تحت أية ظروف). مع الأخذ بعين الاعتبار الظروف الراهنة، قد يكون من واجبنا نحن المهندسين للحيلولة دون وقوع حوادث مروّعة، إقناع منشئي المباني ومالكيها بضرورة تنفيذ هذه الأنابيب بالطريقة الصحيحة. ومن الأفضل إعلام المالك بذلك خطيًا

أنابيب الكهرباء UPVC المدرفلة على البارد

إن أفضل الأنابيب المتوفرة في الأسواق من حيث الجودة والجدوى الاقتصادية، أنابيب الكهرباء UPVC المدرفلة على البارد . فإن استخدام هذه الأنابيب ينطوي على مزايا كبيرة يمكن الإشارة من بينها إلى المتانة الميكانيكية العالية إزاء الضغوط والصدمات الخارجية، والمقاومة للتآكل والصدأ والرطوبة والمواد الكيميائية، وعدم استخدام الكوع فيها، والمقاومة العالية في منطقة الثني (عدم الكسر مقارنة مع أنابيب UPVC المدرفلة على الساخن)، وقابلية العزل، وسهولة الحمل والنصب والتخزين، وقلة التكلفة (مقارنة مع الأنابيب الفولاذية) و… . نظرًا إلى كون تكلفة أنابيب PVC المدرفلة على الساخن ضعفين وأن سعر أنابيب UPVC المدرفلة على البارد يبلغ ثلاثة أضعاف، قد نواجه بادئ الأمر، عدم رغبة المنشئين، غير أنه بالنسبة إلى مبنى صغير يتم إنشاؤه في صيف 2020 (في إيران) والذي يكلّف ثلاثة إلى أربعة مليارات تومان، فإن إنفاق مليون تومان أكثر عليه من أجل تركيب أنابيب الكهرباء فيه ليس بالمبلغ الكبير.

بطبيعة الحال، هناك منشؤون ومالكون صالحون وبارعون يستخدمون بأنفسهم أفضل أنواع وماركات أنابيب الكهرباء UPVC المدرفلة على البارد. بالمناسبة، يمكن للمنشئين الأذكياء كونهم يستخدمون بضائع معيارية وذات جودة عالية (خصوصًا عند التشطيب الداخلي حيث يبادرون إلى البيع المسبق لشققهم) أن يبيعوا عقاراتهم بأسعار أعلى حتى مما هو سائد في تلك المنطقة، وليس فقط لا يقلقهم تحقيق أرباح أقل، بل ويعود ذلك عليهم بأرباح كثيرة.

نأمل أن تتكون هذه الرؤية لدى البائعين والمنفّذين والمهندسين أيضًا حتى لا يعمدوا إلى بيع وتنفيذ أنابيب الكهرباء غير المسموح بها من البولي أميد والخرطومية القابلة للاشتعال بمجرد طلب صاحب العمل واقتراحه، وبذلك لم يعودوا بحاجة إلى إقناع المنشئين فحسب، بل ویمتنعون عن قبول العمل في حال إصرار أصحاب العمل على المخالفات؛ ذلك لأننا جميعًا مسؤولون إزاء أرواح وأموال البشر والجيل القادم.

0/5 (0 Reviews)
Back to top of page